الفار ينقذ توتنهام من خسارة قاتلة

الفار ينقذ توتنهام من خسارة قاتلة
روجان المصطفى-آخر تحديث: 20-06-2020

ريمونتادا - انتهت قمة الجولة رقم 30 من الدوري الإنجليزي بين توتنهام ومانشستر يونايتد، بالتعادل الإيجابي 1-1، في المباراة التي احتضنها ملعب "توتنهام هوتسبير" مساء اليوم الجمعة.

وافتتح توتنهام التسجيل عبر ستيفن بيرجوين (27)، وعادل برونو فيرنانديز النتيجة لمانشستر (81) من ركلة جزاء.
وبتلك النتيجة رفع توتنهام رصيده إلى 42 نقطة في المركز الثامن، كما ارتفع رصيد مانشستر إلى 46 نقطة في المركز الخامس.
قدم الفريقان مستوى متوسطا في الدقائق الـ20 الأولى من المباراة، التي لم تشهد أي تهديد يذكر على المرميين، مع أفضلية لمانشستر يونايتد في الاستحواذ على الكرة والذي وصلت نسبته إلى 60%.
وأتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة 22 لمانشستر يونايتد، بعرضية من على حدود منطقة الجزاء من قبل فيرنانديز، أخطأ سانشيز في إبعادها بالرأس لتصل إلى راشفورد الذي سدد كرة مباشرة تألق لوريس في التصدي لها.
وتبعها مباشرة فريد في الدقيقة 23 بتسديدة أخرى من على حدود منطقة الجزاء، تصدى لها بنجاح الحارس الفرنسي.
وواصل مانشستر يونايتد استفاقته الهجومية، بتسديدة أرضية قوية من فيرناندز من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء في الدقيقة 25، أمسك بها لوريس.
وعلى عكس سير اللعب، افتتح توتنهام التسجيل في الدقيقة 27، بعدما تلقى بيرجوين الكرة في وسط الملعب ليتلاعب بماجواير وفريد ويصل إلى منطقة الجزاء ليسدد بعدها كرة قوية اصطدمت بيد دي خيا وسكنت الشباك.
وحاول مانشستر الرد سريعا، بمخالفة من الجانب الأيمن، نفذها فريد مرسلًا عرضية أربكت دفاعات توتنهام وأبعدها لوريس بصعوبة إلى ركلة ركنية في الدقيقة 30.
وكاد توتنهام أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 31، بعدما أرسل بيرجوين عرضية متقنة من الجانب الأيمن، وصلت إلى سون الخالي من الرقابة تمامًا في منطقة الجزاء، ليسدد رأسية قوية تصدى لها دي خيا ببراعة وأخرجها إلى ركلة ركنية.
وحاول وينكس مباغتة دي خيا بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 43، إلا أن كرته علت العارضة، لينتهي الشوط الأول بتقدم توتنهام بهدف دون رد.
وبدأ مانشستر الشوط الثاني باستحواذ أكبر على الكرة، وارتقى راشفورد في الدقيقة 53 لعرضية بيساكا، مسددا رأسية مرت إلى جوار القائم.
وأطلق بعدها فيرنانديز صاروخية من على حدود منطقة الجزاء، مرت بقليل إلى جوار القائم.
وأجرى سولشاير أول تبديلين لمانشستر بنزول جرينوود وبوجبا على حساب كل من جيمس وفريد على الترتيب في الدقيقة 63.
وكاد اليونايتد أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 64، بتسديدة من قبل مارسيال من داخل منطقة الجزاء، إلا أن تدخل داير في الوقت المناسب أضعف من قوة الكرة ليمسك بها لوريس بسهولة.
وتبعها مارسيال بصاروخية أخرى في الدقيقة 66 من داخل منطقة الجزاء، تألق لوريس في إبعادها لركلة ركنية.
وبدوره أجرى مورينيو أول تبديلين في الدقيقة 70 بنزول كل من فيرنانديز ولو سيلسو، على حساب بيرجوين ولاميلا.
وفي الدقيقة 78 دفع سولشاير بكل من ماتيتش وإيجالو على حساب مارسيال ولينديلوف.
وحصل مانشستر يونايتد على ركلة جزاء في الدقيقة 80، بعد سلسلة من المراوغات من قبل بوجبا على داير في الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، انتهت بعرقلة للدولي الفرنسي.
ونفذ فيرنانديز ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 81، مسددًا كرة أرضية علي يمين لوريس سكنت الشباك مسجلا هدف التعادل.
بعدها أخرج سولشاير لاعبه ماكتوميناي مقابل الدفع ببايلي في الدقيقة 89.
واحتسب حكم المباراة في الدقيقة 90 ركلة جزاء لمانشستر يونايتد إثر تدخل من داير على فيرنانديز، قبل أن يتراجع في قراره بعد الرجوع إلى تقنية الفار.
وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، سدد جرينوود صاروخية من داخل منطقة الجزاء مرت بقليل إلى جوار القائم، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 1-1.