ضربة مزدوجة في مباراة بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند

ضربة مزدوجة في مباراة بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند
روجان المصطفى-آخر تحديث: 27-05-2020

تعرض بوروسيا دورتموند لضربة قوية لآمالهم من أجل الظفر بلقب الدوري الألماني مساء الثلاثاء، وتعرضوا أيضا لانتكاسة مع إصابة إيرلينج هالاند.

استضاف فريق لوسيان فابر منافسه بايرن ميونيخ و في منتصف الشوط الأول في، كان هدف جوشوا كيميش العالمي و المتميز كافيا لتأمين جميع النقاط الثلاث للزوار.
هذا يرفعهم الآن بفارق سبع نقاط في صدارة جدول ترتيب الدوري الالماني مع ست مباريات للعب  مما يجعلهم أقرب خطوة نحو لقب الدوري الثامن على التوالي.
في حين أن ذلك في حد ذاته كان سيشكل ضربة كبيرة لدورتموند، يبدو أن بؤسهم قد تضاعف حيث أجبر هالاند على الخروج في الشوط الثاني بسبب إصابة.
واجه اللاعب البالغ من العمر 19 عاما في الشوط الثاني مع ما بدا أنه مشكلة في العضلات مما أضطره إلى الخروج من أرضية الملعب.
في حين أن الأمر سيتطلب معجزة بالنسبة لهم لتغيير الأمور لصالحهم في سباق اللقب الآن، فإن دورتموند سيكون أمامهم أفضل فرصة ممكنة لتحقيق نجاح غير متوقع مع قيادة اللاعب الشاب لخط الهجوم.
حقق هالاند 13 هدفا في 14 مباراة فقط لدورتموند منذ انضمامه إلى عمالقة كرة القدم في ألمانيا في يناير، لذا إصابة هالاند و الخسارة أمام بايرن هذا الأسبوع يمكن أن يكون ضربة مزدوجة قد يواجهها رجال فابر من أجل إبقاء على حظهم من أجل المنافسة على اللقب.
كان هناك أخبار أفضل بالنسبة لهم، حيث خرج كل من إمري شان و أكسل فيتسل و جيوفاني رينا من مقاعد البدلاء خلال المواجهة بعد التعافي من مشاكل الإصابة الخاصة بهم، لكن الوقت سيخبرنا إذا كان بإمكان هالاند الانضمام إليهم في الرحلة إلى بادربورن يوم الأحد.